قضايا وحوداث

شبكة الصحفيين تدين ما حدث للصحفي بجريدة الصيحة محمد جادين

ادانت شبكة الصحفيين السودانيين الاعتداء الذي تعرض له الصحفي بصحيفة الصيحة محمد جادين.

وقالت الشبكة في بيان لها اليوم انها تدين كل محاولات الاعتداء على الصحفيين، والانتهاكات المُستمرّة، وتُندِّد بما تعرّض له الزميل الصحفي محمد جادين بصحيفة “الصيحة”، من تهديد وترهيب ونهب على الهواء مُباشرةً من قِبل أفراد مُسلّحين يرتدون ملابس عسكرية، بعد عملية اختطافه بعربة لاند كروزر بك اب “تاتشر” من أمام وزارة الخارجية مساء الخميس، أثناء عودته إلى منزله، قبل أن يقوموا بالاعتداء عليه ونهب هاتفه وتركه بالقرب من غابة السنط.

واضاف البيان أن حادثة جادين، مُؤشِّرٌ خَطيرٌ، يُؤكِّد للمواطنين “أن من يسير في شوارع الخرطوم لم يعد آمناً” ،حتى إذا كان على مرمى حجر من القصر الرئاسي.

كما استنكرت الشبكة، عملية طرد الصَّحفيَّة بصحيفة “التيار” ناهد سعيد من مؤتمر صحفي، لنظّارات البجا أمس السبت في دار حزب الأمة، وتعتبر عملية حرمان الصَّحفيَّة ناهد من حضور التنوير الصحفي انتهاكاً لحق الصحفي في الحصول على المعلومات ونشرها.

وتُؤكِّد الشبكة أن انتقاد الصحفي لأيّة جهة لا يعطيها الحق في حرمانه من مُمارسة عمله أو رفض التعامُل معه، وتعتبرأن ما حدث مع ناهد بداية لعملية تصنيف الصحفيين مع أو ضد.

ودعت شبكة الصحفيين، كل القانونيين والصحفيين والمعنيين لتشكيل جبهة ضد هذا العَبَث، والترصُّد المُستمر بحرية التعبير والنقد، وسيادة قوانين العهد البائد التي تتجاهل حماية الصحفيين، خاصةً أثناء تأدية عملهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock