قضايا وحوداث

إخضاع سائقي البصات السفرية بالطرق السريعة للكشف عن المنشطات والمخدرات

فى اطار جهودها الرامية للحد من الحوادث المرورية وتحقيق السلامة بالطرق القومية وطرق المرور السريع أجرت دائرة االمرور السريع بالادارة العامة للمرور فحصا معمليا استهدف سائقى البصات السفرية بطريق شريان الشمال لعدد(25) سائقا تم أخذ عينات عشوائية منهم لكشف استعمال المخدرات والكحول.

وقال العقيد شرطة الطيب محمد على ارتولى مدير عمليات دائرة المرور السريع ومدير المرور السريع بولاية الخرطوم في تصريحات صحفية ان عمليات فحص المخدرات والكحول لسائقى البصات السفرية عبر الوحدة الصحية للادارة يأتى فى اطار جهود وحرص الادارة العامة للمرور على تحقيق السلامة المرورية وسلامة المواطنين مستخدمى البصات السفرية وللتأكد من لياقة السائق الذهنية والبدنية وجاهزيته لقيادة البص .

وأبان ان تلك الاجراءات تتم نسبة لطول المسافات والارهاق الذى يتعرض له السائقين مما يعرض المواطنين لخطر الحوادث المرورية ، مؤكدا استمرار حملات الفحص بكافة طرق المرور السريع وبسرية تامة بالرغم من التكلفة المادية العالية لهذه الحملات الا ان ادارة المرور أكملت كافة ترتيباتها الفنية بتوفير مستلزمات الفحص حتى تحقق هذه الحملات هدفها بالتأكد من سلامة السائق وعدم تعاطيه لاى نوع من المخدرات او الكحول التى تتسبب فى وقوع حوادث مرورية ينتج عنها ضحايا أبرياء وخسائر مادية كبيرة .

وكشف عن عقوبات فورية ضد السائق الذى يتم التأكد من تعاطيه الكحول بأنواعه أو أي مادة مخدرة أو منشطة بسحب رخصته لمدة (6) أشهر ويتم إعادة الفحص مرة أخرى واذا ثبت التعاطى يتم سحب الرخصة نهائيا ويتم اخطار الشركة التي يعمل بها بتلك الاجراءات ، مضيفا ان حملات الفحص السابقة والتى استهدفت طريق الخرطوم مدنى وطريق النيل الابيض أظهرت نسبة10 فى المائة ايجابية ضد السائقين المخالفين .

وأوضح ان الاهتمام بالطرق وتأهيلها يتم بتعزيز الشراكات مع وزارة الطرق والجسور واتحادات غرف النقل مع ايجاد تعاون وتنسيق لاصلاح بعض الطرق التى تتعرض لتلف والإنجراف مما يعيق حركة المركبات عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock