اقتصاد واعمال

السودان يبحث مشروعا زراعيا ضخما مع مصر يعيل 100 ألف أسرة

ينتظر المراقبون نظر المجلس السيادي السوداني في مبادرة لزراعة 3 ملايين فدان بالتشارك بين مصر والسودان والموافقة عليها، حسب وكالة الأنباء السودانية “سونا”.

والمبادرة أعلنها اتحاد المصدرين العرب الذي قال أمينه العام، مصعب عبد الحميد راشد، إنها تستهدف الشراكة ما بين الأسر السودانية والمصرية، وسترفع إلى المجلس السيادي خلال جلسات مجلس الوحدة الاقتصادية المنعقد بالخرطوم.

وأوضح راشد أن المبادرة تستهدف 100 ألف أسرة مصرية وسودانية، بواقع 50 ألف أسرة لكل دولة، للمشاركة في زراعة الـ3 ملايين فدان.

ولا تقتصر المبادرة على فكرة الزراعة، وإن كان ذلك هو المستهدف البارز، وإنما لها هدف آخر، وهو إنشاء مدن سكنية مختلطة بين المصريين والسودانيين، ممن سيشاركون في المشروع الزراعي الضخم، ولإنجاح المشروع فقد شملت المبادرة تأسيس شركة “التقانة الزراعية” لدعمه.

ولم يوضح راشد مكان الأرض الضخمة التي ستُزرَع، ولا مكان المدن السكنية المختلطة بين المصريين والسودانيين.

وتعمل مصر على استصلاح حوالي 3 ملايين فدان، غربي النيل في جنوبي البلاد، وغربي الدلتا في الشمال، إضافة إلى سيناء، بحسب تصريحات مسؤولين مصريين، منهم وزير الزراعة السيد القصير، الذي تحدث لموقع اليوم السابع المصري.

وتواجه مصر عقبات في نقص المياه، وارتفاع التكلفة اللازمة لاستصلاح الأراضي الجديدة بالصحراء، ولكنها ماضية في استصلاحها.

أما السودان فليس لديه مشكلة مياه، واستصلاح المهمل من أراضيه لا يحتاج إلى تكاليف عالية، قياسا بمصر، ولكنه يعاني من عدم استقرار سياسي، وضعف قدرة الدولة الاقتصادية على تمويل الاستصلاح.

المصدر : وكالة سونا السودانية + أربيان بيزنس

اقرا ايضا

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى