اقتصاد واعمال

نقص التمويل الدولي يقلص مساعدات أممية للسودانيين إلى النصف

جراء نقص التمويل الدولي، أعلن برنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة في السودان، اليوم الأربعاء، تقليص مساعداته الغذائية للسودانيين إلى النصف.

وأكد تقرير صادر عن البرنامج، تأثير تقليص مساعدات منظمة “الغذاء العالمي” للسودانيين، على العلاج المنقذ للحياة، ولفت إلى أنه يزيد من أخطار تنامي سوء التغذية، والوفيات المحتملة لـ50% من بين مليوني طفل يعانون سوء التغذية الحاد.

15 مليون سوداني – نحو ثلث عدد السكان – يعانون انعدامَ الأمن الغذائي، طبقًا لإحصائية لبرنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة في السودان التي صدرت في الربع الأول من العام الجاري.

البرنامج الأممي أكد حاجتهم إلى قرابة 7 ملايين دولار لمواصلة أنشطته بصورة معتادة حتى نهاية العام الجاري، بينما تأسف لاضطراره إلى تقديم خدماته إلى 6% فقط من التلاميذ المدرجين ببرنامج التغذية المدرسية، جراء نقص التمويل.

وحذر البرنامج في وقت سابق، من وقف مشروع التغذية المدرسية بالكامل، بحلول العام 2023، كما نبه في منتصف يونيو الماضي من أن ثلث سكان السودان يعانون انعدامًا حادًّا في الأمن الغذائي.

وقال وقتها: “يواجه حاليًّا عدد قياسي يبلغ 15 مليون شخص في السودان، ثلث السكان، انعدامًا حادًّا في الأمن الغذائي”.

وكانت “يونسيف” أكدت في بيان مشترك مع ثلاث منظمات إغاثية، أن 8.2 مليون سوداني ممن يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية نساء وفتيات، و7.8 مليون من الأطفال.

ولفتوا إلى أن 3 ملايين طفل دون سن الخامسة يعانون حاليًّا سوءَ التغذية “الحاد الشديد”.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى