اقتصاد واعمال

بائعات الشاي يطالبن مفوضية حقوق الانسان بوقف عنف (الكشات) و سن قانون يحمي “الكانون”

الجريدة: مروه الأمين
نظمت بائعات الشاي والأطعمة، والعاملات في القطاع غير المنظم، وقفة احتجاجية أمام مكتب مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان بالخرطوم، ودفعت جمعيات بائعات الشاي والأطعمة بمذكرة مطلبية للمفوضية شددن فيها على ضرورة وقف العنف الممنهج ضد النساء العاملات بالقطاع غير المنظم من قبل السلطات أثناء حملات الإزالة “الكشات”. وأكدت المذكرة التي تم تقديمها للمفوض أمس، ضرورة إحالة المنتهكين لتحقيق عادل وشفاف، كما طالبت بإصدار بطاقات عمل للعاملات بالقطاع غير المنظم وفق قوانين العمل السودانية وتوفير اماكن عمل مخصصة وآمنة، وشددت على أهمية وقف العنف الممنهج ضد النساء بشكل عام وبائعات الشاي والأطعمة بشكل خاص، ونبهت إلى أن عمليات الإزالة التي تتم من قبل المحليات تنتهك حقوق النساء في العمل.
وطالبت نساء القطاع غير المنظم خلال الوقفة الاحتجاجية، بسن قانون يحمي “الكانون” وإدخال النساء العاملات بالقطاع غير المنظم في الرعاية الصحية والاجتماعية وتوفير الحماية لهن أثناء عملهن.
وأشارت المذكرة إلى أن حملات الإزالة التي نفذتها وحدات الإزالة بالمحليات خلال الخمس أشهر الماضية، كانت تتم بالتزامن مع التظاهرات الاحتجاجية المطالبة بإسقاط الحكم العسكري وتحقيق الحكم المدني الديمقراطي في مدن الخرطوم الثلاث.
وأوضحت أن قوات الانقلاب العسكري المشتركة بالإضافة إلى موظفي المحليات، تمارس العنف اللفظي وتخريب أدوات عمل النساء ومصادرتها.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى