اقتصاد واعمال

نحو 6 آلاف منشأة صناعية توقفت بسبب الضرائب وتكاليف الإنتاج في السودان

الخرطوم تعلن أن نحو 6 آلاف منشأة صناعية توقفت عن العمل، من جراء زيادة الضرائب وارتفاع تكاليف الإنتاج، وعدم توفر البنية التحتية الملائمة للإنشاءات الصناعية.

ذكرت وسائل إعلام سودانية، أن نحو 6 آلاف منشأة صناعية في البلاد خرجت من الخدمة، من جراء ارتفاع الضرائب وتكاليف الإنتاج، إلى جانب عدم توفر البنية التحتية الملائمة للإنشاءات الصناعية.

وأشارت وسائل الإعلام إلى أن هذه الأسباب، أدت إلى نقل أصحاب رؤوس الأموال بعض استثماراتهم إلى خارج السودان.

وبحسب صحيفة ” الانتباهة”، الخميس، قال أمين المال لاتحاد الغرف الصناعية السودانية، الفاتح جبورة، “توقف 5940 مصنعاً عن العمل من أصل 7350 مصنعاً بالبلاد، مما يشير إلى أن 1410 مصنعاً فقط عاملة”.

وأضاف، “المصانع العاملة بطاقتها الإنتاجية لا تتجاوز نسبة الـ20%.. عدد العمالة في تلك المصانع تقلص إلى 80%، وتتمثل الرسوم والضرائب، التي تفرضها السلطات على قطاع الصناعة، نسبة 70% من أسعار السلع”.

واعتبر جبورة، في تفسيره لتردي واقع القطاع الصناعي في السودان، أن الدولة لا تمتلك المقومات، التي تحتاجها الصناعة الحديثة.

وأضاف أن البلاد تفتقر إلى وجود مناطق صناعية مخططة بطريقة جيدة، وإلى البنية التحتية المحفزة للإنتاج، المتمثلة في الكهرباء والمياه والصرف الصحي وغيرها.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى