اقتصاد واعمال

خروج 115 شركة بقطاع النقل من الخدمة

الخرطوم: الجريدة
أعلن المدير التنفيذي للغرفة القومية للبصات السفرية احمد علي عوض الله، خروج 115 شركة من قطاع النقل من الخدمة منوها ان عدد البصات العاملة الان تبلغ 1856 بصا من جملة 4 ألف بص موضحا ان غالبية البصات الان في ورش الصيانة وتقدر القوى العاملة من البصات السفرية ضمن الاسطول 25% فقط، واكد ان القطاع يتعرض الى انهيار بصورة متسارعة بسبب ارتفاع تكاليف التشغيل رغم اهميته اقتصاديا لموارد الدولة.

واشار في تنوير صحفي للزيادة الكبيرة التي طرأت على اسعار قطع الغيار الامر الذي اعاق اصلاحها واصفا حال اصحاب البصات أغنياء بأصولهم، فقراء في امكانياتهم”، ورهن اصلاح القطاع بتطبيق نظام المداورة الذي يبدأ تطبيقه في 22 سبتمبر الجاري، أكد ان تطبيق نظام المداورة يعمل على محاربة السماسرة ”الركيبة” موضحا انهم يحصلون على 40% من قيمة التذكرة اي ما تعادل 30 مليون جنيه يوميا في جميع الموانئ البرية في البلاد، واشار ان النظام الكتروني يوفر العدالة في توزيع الفرص وزاد “الظلم فيه يكاد ينعدم”.

واضاف ان النظام صاحب البص من دائرة الخسارة لدائرة المكسب، منوها الى انه سيتم تصنيف البصات حسب موديلها درجة اولى وثانية وثالثة وتختلف بموجبه قيمة التذكرة ما يتيح للراكب الاختيار حسب امكانياته بدوره اكد رئيس الغرفة القومية للبصات السفرية احمد عبد الحميد الطريفي شروعهم في اصلاح قطاع نقل الركاب بتطبيق نظام التقاطر (المداورة) في قطاع نقل الركاب، كاشفا ان البرنامج يوفر لخزينة الدولة أكثر من 200 مليون دولار، بجانب توفير الوقود وقطع الغيار واستهلاك الطرق والسلامة المرورية.

وقال في تنوير صحفي بالغرفة بان نظام (المداورة) يحسم الفوضى في القطاع ويقلل الحوادث وتحقيق السلامة المرورية. واضاف أن القطاع أحد القطاعات المكلفة الدولة ويسهم في استهلاك الدولار لاستيراد الوقود فضلا عن تدمير الطرق القومية بسبب الفوضى الحاصلة.

ونبه الي وجود عدد كبير من العمالة الغير منتجة تعمل حول الميناء. وكشف عن توقيع عدد من الاتفاقيات مع الإدارة العامة للمرور السريع لتنظيم القطاع بجانب ديوان الضرائب الذي بدوره وافق على تخفيض الضريبة نسبيا على قطاع البصات واتفاقية اخرى مع العاملين في الميناء لضمان سلامة الركاب ومنع السرقات والتعدي، وشدد على التوجه لتطبيق نظام النقل الجماعي بحسب تصنيف البصات حسب الدرجة لمسافة درجة اولى أكثر من 650 كيلو متر، ودرجة تانية لأقل من النسبة المذكورة، مضيفا ان التصنيف تم من إدارة النقل البري، واضاف اختلاف فئة التذكرة ستكون على حسب موديل البص. وتعهد بإخضاع كافة المركبات العاملة للفحص والترخيص للسماح لها بمزاولة العمل، منوها لانطلاق برامج المداورة في الثاني والعشرون من الشهر الجاري وتابع ان هناك جهود لتطوير نظام النقل في البصات وحجز التذاكر من تطبيقات الموبايل والسماح بالدفع عبر السداد الإلكتروني.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى