اقتصاد واعمال

وزير النقل السابق يستنكر تغييب سلطة الموانئ البحرية عن صفقة ميناء أبوعمامة

الجريدة: سعاد الخضر
أعلن المجلس الإستشاري لشرق السودان رفضه محاولات الاستيلاء على الموانئ لأنها ملك للشعب السوداني والأجيال القادمة لجهة أنها موارد غير ناضبة وتمثل مصدر دخل للدولة ووصف المشاورات التي تجري حاليا في الامارات على يد وزير المالية د.جبريل ابراهيم لانشاء ميناء جديد في أبوعمامة بالخطرة .

وأكد أن رفضهم ليس من أجل الرفض وانما لتقديم رؤية بديلة ، وفي الأثناء استنكر وزير النقل والبنى التحتية السابق مهندس هاشم بن عوف تغييب سلطة الموانئ البحرية ووزارة النقل من المشاركة في وفد المباحثات الذي سافر الى الامارات باعتبارهما الجهة المخول لها عقد اي صفقات تخص الموانئ بالبلاد.

وشدد على ضرورة التزام السلطة الحالية على الرغم من عدم شرعيتها بحد أدنى من الشفافية وقطع بأنه ليس لديه أي طموح في العودة الى الوزارة أو ممارسة أي عمل سياسي ، وطالب الجهات المختصة بالاسراع في عقد مؤتمر صحفي للكشف عن تفاصيل الصفقة.

واقترح أونور أن يتم توسيع الموانئ لتدخل ما لا يقل عن ١٨مليار دولار سنويا. وهو مايعادل أربعة أضعاف صادرات البلاد وشدد على ضرورة تطوير الموانئ السودانية بدلا من تسليمها للأجنبي الذي لا يراعي مصلحة البلاد وقطع بأنهم ليسو ضد الاستثمار الأجنبي شريطة أن يأتي في مصلحة الوطن وتابع نرفض وضع المستثمر يده على الموانئ لمدة ٩٩عام فهذا أمر غير مرضي تماماً.

وجدد أونور رفض المجلس الاستشاري لشرق السودان للخصخصة الكاملة للموانئ وذكر يمكن خصخصة الخدمات وتظل الأصول ملك للدولة.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى