اقتصاد واعمال

وزير المالية:ترتيبات مرتقبة تجعل السودان فى مقدمة الدول للأمن الغذائي

أقر دكتور جبريل إبراهيم محمد وزير المالية والتخطيط الاقتصادي بعجز الإفادة الدقيقة عن امكانيات السودان المتاحة وتحديات الاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية، داعيا العلماء والخبراء إلى المساهمة في توفير أرقام دقيقة عن كميات المياه وأنواع التربة لترتيب الزراعة، لإضافة قيمة للمنتجات ،مشيرا إلى الميزات التي تؤهل السودان ليصبح فى مقدمة الدول فى الأمن الغذائي .

وقال لدى مخاطبته اليوم بقاعة الشارقة الندوة العلمية المتخصصة حول(مبادرة الأمن الغذائي العربي ) إن هنالك حاجة لتوجيه مصادرنا للإستثمار وتحفيز القطاع الخاص لاضافة قيمة للمنتج، مشدداً على ضرورة وضع سياسات تمكن من زيادة الانتاج دون الحاجة لاستيراد الغذاء من الخارج، إضافة إلى ضبط الأسواق.

وقال جبريل إن منتجاتنا وخبراتنا محدودة فى العرض، مشيراً إلى الجهود المبذولة لإقامة بورصة للسلع الزراعية والمعادن تساعد فى تنظيم وضبط الأسواق، بجانب المجهودات مع المنظمة العربية والايفاد وغيرهم لزيادة انتاج القطاع التقليدي وعمل التعاونيات.

وكشف عن سعيهم فى الوزارة لدعم المدخلات لضمان زيادة الانتاج فى القطاع التقليدي ومساعدة صغار المنتجين والدفع بالتمويل الأصغر للشباب دعماً للاقتصاد الوطني .

وأكد أهمية معالجة مشاكل البنية التحتية من كهرباء وطرق وسكة حديد وصوامع ومعامل ومخازن، وتوفير أمصال للماشية وغيرها، بجانب مدخلات الانتاج التى يمكن أن توفر محلياً لتقليل التكلفة وضمان الامداد والانتاج بالصورة المطلوبة.

وكشف الوزير عن الجهود المبذولة لتفعيل مبادرة الأمن الغذائي ضمن الأجندة القادمة والتى تعطي السودان فائدة كبيرة للاستثمار فى هذا المجال.

وأشار إلى الاتفاق مع الدول العربية لمخاطبة البنك الدولي لتمويل الغذاء للحصول على أسعار مجزية ليتم الاستيراد والمدخلات بصورة جماعية ضمن الموضوعات المطروحة للأمن الغذائي.

اقرا ايضا

‫2 تعليقات

  1. الكعرباء مشكلتها محلولة التثالح مع اثيوبيا وضمان كهرباء نظيفة ورخيصة وقريبة مقابل زراعة اراضي سودانية بتسبة ٥٠%
    اما نحن كسودانيين كالعيس يقتلها الظما والماء فوق ظهورها محمول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى