اقتصاد واعمالمحلي

حكومة الجزيرة تكشف عن شبهة فساد وتزوير في ٦٣ قطعة أرض استثمارية بالمناقل

الجريدة: مزمل صديق
كشفت حكومة ولاية الجزيرة عن ثبوت شبهات فساد وتزوير في ٦٣ قطعة أرض استثمارية بمحلية المناقل. واكد وزير المالية والاقتصاد والقوى العاملة المكلف بولاية الجزيرة، عاطف محمد ابراهيم أبو شوك، شروع وزارته الفعلي في إعادة تسجيل عدد ٦٣ قطعة أرض استثمارية محلية المناقل مربع ٢ الصناعات المناقل الشرقية بإسم حكومة السودان.
وشدد ابو شوك في تصريحات صحفية على ضرورة إعمال سلطات القانون وتنفيذ اللوائح ، وقال إن هذه الأراضي والتي تم إعادة تسجيلها بها شبهات فساد وتزوير، في وقت أكد فيه أن فرصة اللجوء إلى القضاء متاحة لكل متضرر ، واضاف : تسعى وزارة المالية بالولاية لخلق فرص استثمارية تخدم الدولة وتعود على المواطن أمناً ورخاء.
وفي سياق آخر استعرض أبو شوك مجهودات الوزارة لتحقيق تنمية متوازنة ومستدامة، وذكر أن وزارته صرفت ما يفوق ١.٣ مليار جنيه خلال النصف الأول من العام ٢٠٢٢م موزعة على عدد من القطاعات حيث نال قطاع التعليم ٣٣٢ مليون جنيه ، و الصحة ٣٨٧ مليون جنيه ، والكهرباء ٢٢ مليون جنيه ، والطرق ١٧٨ مليون جنيه ، و المياه ٢٦٧ مليون جنيه القطاع الزراعي ٥٦ مليون جنيه الشباب ٢٣ مليون جنيه القطاع المالي ٤٩ مليون جنيه مع استمرار البرامج التنموية حتى نهاية العام.
وأضاف إن وزارة المالية بالولاية تقوم الآن بإنفاذ كهربة عدد ٢٥ محطة مياه مؤكداً إستمرار العمل مع التركيز في خدمات المياة و الكهرباء والطرق خلال النصف الثاني من العام ٢٠٢٢م مع تحويل المتبقي لميزانية العام ٢٠٢٣ م وفق الخطط التي يتم حصرها بالمحليات والوزارات .

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى