اقتصاد واعمال

المالية : الموازنة الجديدة للعام ٢٠٢٢ تعتمد على الموارد الذاتية

قال الدكتور أحمد الشريف، الناطق الرسمي باسم وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، إن الموازنة الجديدة للدولة للعام ٢٠٢٢، تعتمد على الموارد الذاتية للدولة من رسوم جمركية وضرائب ورسوم مصلحية وغيرها من الإيرادات الذاتية.

وتوقع الناطق باسم وزارة المالية والتخطيط الاقتصادي السودانية، في تصريحٍ صحفي، تدفق المنح والقروض قريبًا بعد توقيع الاتفاق السياسي بين رئيس مجلس السيادة الفريق أول ركن عبدالفتاح البرهان، ورئيس الوزراء الدكتور عبدالله حمدوك، لاستكمال الإصلاح الاقتصادي الذي بدأ تنفيذه منذ العام الماضي بالتعاون مع صندوق النقد والبنك الدوليين.

وأضاف: “الآن يجري إعداد الموازنة العامة للدولة للعام الجديد والمناقشات مع الوحدات والمؤسسات الحكومية حول مقترحاتها للموازنة الجديدة وفقًا للاعتماد على الموارد الذاتية، ولكن نتوقع حدوث انفراج اقتصادي بعد توقيع الاتفاق بين البرهان وحمدوك وتدفق المنح والقروض قريبًا، وبالتالي يمكن استيعاب المنح والقروض في الموازنة الجديدة”.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى