اقتصاد واعمال

الثروة الحيوانية توصي بتخصيص ميزانية لتأهيل البنيات التحتية

اختتمت ورشة الرؤية الإستراتيجية للعلاقة بين وزارة الثروة الحيوانية الإتحادية والإدارات العامة للثروة الحيوانية بالولايات أمس بمقر الوزارة واصدرت عددا من التوصيات، دعت إلى توفير ميزانية عمل للوزارة لاتقل عن 20% من إيرادات الوزارة السنوية وتخصيص نسبة مئوية من العائدات ، إضافة الى تحسين شروط خدمة العاملين بوزارة الثروة الحيوانية وتوفير معينات العمل والبنيات التحتية والتمويل المالي يمكن الوزارة من القيام بمهامها وإختصاصاتها وتنفيذ المشروعات القومية.

ودعت التوصيات الى إعتماد مبدأ الشراكة مع القطاع الخاص وفق القوانين والدخول فى كل المشروعات الإنتاجية فى كل مجالات الثروة الحيوانية والبنية التحتية من مسالخ ومحاجر وعيادات بيطرية ومشروعات الإنتاج الحيواني المكثف لإنتاج اللحوم – الألبان – الدواجن – الجلود – الأعلاف – النحل – الفصيلة الخيلية – والأسماك والمراعى ، وإنتاج اللقاحات والأدوية والمستحضرات البيطرية تحت إشراف وزارة الثروة الحيوانية بالولايات بنسبة لا تقل عن 30% للوزارة وإداراتها بالولايات، إضافة إلى التوسع في مجال صناعة المنتجات الحيوانية والمخلفات والإستفادة القصوى منها ودعم الولايات بميزانية إسعافية لتأهيل المنشأت وتوفير وسائل حركة وبرامج تدريبية وإرشادية فى الحقل للمنتجين سنويا تحت إشراف ومتابعة شئون الولايات بالتعاون مع الإدارات العامة بالولايات.

وطالبت التوصيات بمراجعة وتحديث التشريعات والقوانين البيطرية لتواكب المعايير والإشتراطات العالمية للخدمات البيطرية والإتفاقيات العالمية ذات الصلة بالخدمات البيطرية والتجارة العالمية للحيوان ومنتجاته و تنفيذ مخرجات وتوصيات تقييم أداء الخدمات البيطرية الذى تم بواسطة خبراء المنظمة العالمية لصحة الحيوان OIE والواردة في تقرير تحليل فجوات أداء الخدمات البيطرية وتقرير وفد خبراء المنظمة العالمية لصحة الحيوان والخاص بالمعامل البيطرية .

وأكدت التوصيات على فتح أسواق جديدة للدخول للاسواق العالمية، وضرورة التنسيق بين الوزارة والجهات ذات الصلة مثل المالية – الحكم الإتحادى، بالإضافة لضرورة التنسيق بين المحليات والولايات، وتحسين بيئة العمل للأطباء البيطريين والكوادر المساعدة وتعديل الهيكل الراتبى لكل العاملين بالقطاع وتوفير الدعم الفنى وتأهيل البنيات التحتية بالمركز والولايات وتوفير نظام تتبع ومراقبة للحيوان على الحدود، تخصيص حصائل الصادر وضرائب القطعان للولايات للإستفادة منها لتطوير الولايات، هيكلة أدارات الثروة الحيوانية بالولايات لتصبح وزارات منفصلة خاصة بالثروة الحيوانية بالولايات.

كما دعت التوصيات الى فتح صادر خاص بالجلود الخام للإستفادة القصوى من الجلود وتقليل ضغط التلوث البيئى وعمل شراكات مع الهند وتركيا لدباغة وصناعة المنتجات الجلدية وإنشاء مدابغ متوسطة بالولايات.

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى