اقتصاد واعمال

شركة أدوية توقف ٧٣ من العاملين بها بسبب مطالبتهم بزيادة الأجور

في تطور مفاجئ قامت إدارة شركة تبوك الدوائية المحدودة امس الاول بإيقاف 73 من العاملين والموظفين عن العمل بها على خلفية تنفيذهم اضرابا جزئيا الثلاثاء الماضي أمام مقر الشركة مطالبين بزيادة الأجور.
و قالت مصادر مطلعة لـ(الجريدة) إن قرار إيقاف العاملين أقدمت عليه الشركة بعد مخاطبتهم مجلس الإدارة قبل عدة أشهر ومطالبتهم بزيادة أجورهم لمقابلة ارتفاع تكاليف المعيشة وزيادة أسعار ضروريات الحياة بصورة لا تستطيع مرتباتهم التي يتقاضونها من الشركة تلبيتها.
وأردفت المصادر عندما لم تستجب إدارة الشركة لمطالبهم المشروعة قرر العاملون الدخول في إضراب جزئي. وقال أحد العاملين إن إدارة الشركة قامت بالاتصال بهم لمباشرة عملهم بعد أن تعهدت لهم بمعالجة هيكلة الأجور إلا أننا تفاجأنا عند وصولنا الى مقر الشركة بإصرار الإدارة على العاملين التوقيع على تعهد و إنذار كشرط لمواصلة العمل ،لكننا رفضنا هذا الشرط باعتبار أن الإضراب الجزئي الذي نفذناه حق مشروع ، واردف بعد رفضنا التوقيع على التعهد والانذار قامت الإدارة بإيقاف 73 عاملا عن العمل ونشر قائمة بأسمائهم دون القيام بأي إجراء قانوني أو تشكيل مجلس محاسبة للعاملين الموقوفين.
ونوه العامل إلى أن قرار الإيقاف يجئ في ظل توقف مكتب العمل بسبب ظروف جائحة كورونا وعدم وجود قانون للنقابات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock