اقتصاد واعمال

وزير المالية يؤكد الإبقاء على دعم السلع لأهميته في الوقت الراهن

ﺷﺪﺩ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﻤﺎﻟﻴﺔ، ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﺍﻟﺒﺪﻭﻱ، ﺃﻣﺲ، ﻋﻠﻰ »ﺍﻹﺑﻘﺎء ﻋﻠﻰ ﺩﻋﻢ ﺍﻟﺴﻠﻊ ﺍﻷﺳﺎﺳﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺍﻟﺮﺍﻫﻦ ﻟﺘﻘﻠﻴﻞ ﺍﻵﺛﺎﺭ ﺍﻟﻤﺘﺮﺗﺒﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﻮﺍﺯﻧﺎﺕ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺍﻟﻜﻠﻲ«.

ووصف الوزير لدى تسلمه مهامه ولقائه بقيادات ومديري الإدارات العامة بالوزارة (الاثنين) توازنات الاقتصاد بالمهمة من ناحية عجز الموازنة وتمويلها وعجز الميزان التجاري. وكشف عن مبادرات إسعافية تطلقها الوزارة بالتنسيق مع جهات الإختصاص المركزية والولائية تهدف لمعالجة إرتفاع كلفة المعيشة.

وأبان البدوي أن من أهم أهداف الفترة معالجة أزمة بطالة الشباب وإطلاق برنامج لتدريبهم وخلق وظائف للشباب إستناداً إلى صناديق ثقة ينتظر أن توفرها منظمات المجتمع التنموي الدولي والإقليمي لتوظيف الشباب في مشاريع إستراتيجية من قبيل بناء معلومات وقواعد بيانات عن الاقتصاد السوداني سواء في الإحصاء الزراعي النباتي والحيواني والإحصاء السكاني الشامل بالإضافة إلى البطاقة الإلكترونية الحيوية التي تمكّن في المستقبل من الإنتقال من الدعم السلعي إلى الدعم المباشر للمواطن.

وكشف ابراهيم عن إطلاق مشاريع محددة في موازنة 2020م لإضافة قيمة إضافية لقطاعات اللحوم والحبوب الزيتية، مؤكداً إيمانه بالاقتصاد المخطط على المستوى الإستراتيجي وريادة وقيادة الدولة له في إطار دور فاعل للقطاع الخاص المنتج والتركيز على دعم المنشآت الصغيرة و المتوسطة التي يقودها الشباب ، مؤكداً الإهتمام بتدريب الشباب وإنشاء مجلس وظائف لإدارة حوار مجتمعي حول خلق وظائف بمشاركة القطاع الخاص والحكومي والجامعات والجهات ذات الصلة لمواءمة التأهيل الأكاديمي والتقني مع متطلبات سوق العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock