اقتصاد واعمال

رئيس الوزراء يتلقى معلومات خطيرة .. ومصادر تكشف التفاصيل

كشف مدير وحدة إنتاج وإعداد البذور التابع لشركة السودان للأقطان، المهندس مصطفى محمد المصطفى، أمام رئيس الوزراء معتز موسى، معلومات خطيرة عن جهات وأفراد سعت لإغرائهم بتقبل رشاوى بملايين الجنيهات من أجل كتابة تقارير ملفقة بصلاحية تقاوى القطن، غير معدة بوحدتهم لبيعها للمزارعين بوصفها تقاوى حقيقية بملبغ 100 ألف جنيه، للطن بالنسبة للقطن في حين أن سعرها لا يتعدى الـ 6 آلاف فقط، لافتاً إلى أنهم ضبطوا عبوات لتقاوى عشوائية في جوالات تحمل علامات لوحدتهم، مشيراً إلى فتح بلاغات في مواجهة المتورطين.

إلى ذلك قطع المهندس مصطفى محمد المصطفى لـ (الأخبار) بتحكمهم تماماً في تقاوي القمح وعدم التعامل إلا مع مشروع الجزيرة، منبهاً للمخاطر الكبيرة للتعامل مع تقاوى مغشوشة وتأثير ذلك في ضعف درجة الإنبات، فضلاً عن ضعف الإنتاجية، وأشار إلى أنهم يعملون بتنسيق عالٍ مع مشروع الجزيرة حتى لا يحدث تسريب لتقاوى القمح التي صرفت عليها أموال كبيرة لإعدادها، وأضاف ” الانفلات الذي يحدث خارج الوحدة يؤثر على حجم الإنتاج).

وقال إن وحدته وضعت إجراءات مشددة لضبط المعايرة للقمح حقق نسبة تقييم وصلت 93% بشهادة المركز العالمي لأبحاث التنمية، مبيِّناً أن أكبر نسبة في المعايرة حققتها الولايات المتحدة، ولفت إلى أن وحدته عندما بدأت عملها في العام 2013م لإنتاج تقاوى القطن كانت إنتاجية الفدان 5،3 مبيِّناً أنهم بعد ضبط الأعداد وفحص التقاوى وصلت نسبة الإنبات 95% وهي نسبة إنبات عالمية لجهة أن أعلى درجة سجلت في أمريكا (97%).

المصدر
الاخبار

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى