اخبار جنوب السودان

الحكومة ترحب بمبادرة سلفاكير لتوحيد الشعبية توقعات ببدء المفاوضات في هذا الموعد – تفاصيل

رحّب وفد الحكومة المفاوض بمبادرة وتوسط حكومة دولة جنوب السودان في تقريب وجهات النظر بين الحركة الشعبية قطاع الشمال، لإنجاح عملية التفاوض مع الخرطوم، وتوقعت العودة إلى طاولة المفاوضات منتصف نوفمبر المقبل.

وقال عضو الوفد الحكومي للمفاوضات، حسين كرشوم، لـ”المركز السوداني للخدمات الصحفية”، إن المناخ مشجع لاستئناف مفاوضات المنطقتين، بعد اللقاءات التي تمت مع الوساطة الأفريقية، برئاسة ثامبو أمبيكي، لفك جمود المفاوضات.

وتوقع أن تلعب حكومة جنوب السودان برئاسة الرئيس سلفاكير، دوراً مهماً في تقريب وجهات النظر في القضايا العالقة بين الحكومة وقطاع الشمال في الفترة المقبلة.

وأوضح كرشوم أن الملف الإنساني تم تجاوزه، بعد قبول مبادرة الأمم المتحدة لإيصال المساعدات الإنسانية إلى المتأثرين من الحرب بالمنطقتين، داعياً الحركة الشعبية إلى القبول بالمبادرة الأممية حتى يتحقق السلام والاستقرار بالبلاد.

سونا

اقرا ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى