اخبار جنوب السودان

جنرال إسرائيلي سابق يكشف حقيقة توريد أسلحة إلى جنوب السودان

نفى الجنرال السابق في الجيش الإسرائيلي ورجل الأعمال زيف تزويد حكومة جنوب السودان بالأسلحة خلال النزاع المسلح الذي استمر خمسة أعوام.

جندي من القوات الحكومية يقف قرب بلدة بور الاستراتيجية التي شهدت قتالا عنيفا في يناير 2014
وفي ديسمبر 2018، سمى مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأميركية زيف، ومواطنين من جنوب السودان، باعتبارهم يديرون شركات زودت حكومة جنوب السودان بالأسلحة والذخيرة.

وقالت صحيفة (جيروزاليم بوست) الإثنين نقلا عن قناة محلية إن الجنرال السابق مثّل أمام وزارة الدفاع الإسرائيلية للتحقيق معه في مزاعم تتعلق بصفقة أسلحة بقيمة 150 مليون دولار إلى جنوب السودان.

وقالت الصحيفة إن زيف “نفى المزاعم الأميركية بأن شركة الاستشارات التابعة له “جلوبال سي.تي.تي”، باعت اسلحة بقيمة 150 مليون دولار إلى جنوب السودان، وقدم للمسؤولين تفاصيل عن أعماله الزراعية في جنوب السودان “.

ووفقاً لواشنطن فإن الجنرال السابق تم الدفع له بواسطة حكومة جنوب السودان حيث كان لديه تعاون وثيق مع شركة نفط رئيسية متعددة الجنسيات.

تربيون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock