مقالات وآراء

حسن وراق يكتب جمعة التطبيع!!

*ويقام المأتم بتل أبيب!
@ يتقدم أبنا ء الحاج سليمان السوداني وأشقاؤه بعموم دولة إسرائيل بالشكر والعرفان لكل من شاركهم العزاء في وفاة ابنهم بنيامين الذي حدثت وفاته غرقاً في بحيرة طبريا في يوليو الماضي ووري جثمانه الثرى في مقابر القواسم في قضاء كريات شمونة ويخصون بالشكر الياهو كنعان رئيس بلدية الناصرة وفهد القواسمة ممثل الكتلة العربية بالليكود ياكوب عيسى رئيس الرابطة اليهودية السودانية في حيفا والخضيرة وكما يشكرون كل الذين هاتفوا وابرقوا وايميلوا من كل أنحاء إسرائيل في يافا وبئر السبع وإيلات والجولان واللد وكافة المستوطنات في كهلان افيد وشيمون احرون ومردخنون اخنون والى كل الذين شاركوا ليالي العزاء في تل أبيب و يسألون الله أن لا يريهم مكروهاً في عزيز لديكم.، آمين.
*كيف تتحدث العبرية في أسبوع بدون معلم ¡!
@ بعد اكتمال عملية التطبيع مع اسرائيل وقيام العديد من شركات السياحة الاسرائيلية والسودانية بتنظيم رحلات بين البلدين ازدانت المكتبة السودانية بسلسلة كتاب كيف تتعلم اللغة العبرية في أسبوع وبدون معلم. يشمل الجزء الأول القواعد العامة للغة العبرية وبعض الكلمات الهامة لتعلم العبرية بينما يشمل الجزء الثاني تشكيلة من الجمل والعبارات العبرية الشائعة الاستخدام مصحوبة باسطوانة سي دي أما الجزء الثالث فهو عبارة عن أغنيات عبرية لأشهر المغنيات الإسرائيلي بالعبرية البسيطة، وبهذه المناسبة سيتم افتتاح المركز الثقافي الإسرائيلي جنوب الخرطوم في ضاحية المعمورة وسوف يباشر أعماله عقب الافتتاح بتقديم برنامج تثقيفي يقوم على تعلم اللغة العبرية والتعرف على أهم المعالم الإسرائيلية وبرنامج الحلم الإسرائيلي الكبير من الفرات للنيل وسيتم في اليوم التالي للافتتاح، تكوين جمعية الصداقة السودانية الإسرائيلية.
*حلم السودانيين في إسرائيل، بصالة للأفراح!
@ السودانيون في إسرائيل يحلمون بصالة للافراح والمناسبات تسع لعدد ٥٠٠ شخص مجهزة بكافة الاحتياجات كوفير وساونا طبيعية سودانية تستخدم فيها الأنواع المعروفة من الحطب وتوجد بقسم خدمات العرائس ،حنانات واخصائيات مساج بجانب خدمات العرسان حلاقين وساونا وصالة العاب رياضية جيمانيزيوم. يحلمون بمطبخ سوداني ملحق بالصالة مزود بطباخين سودانيين ومينيو سوداني يتضمن اللحوم النية من ام فتفت والمرارة بجانب الكول والكجيك والتركين والويكاب وعمال للذبيح والتوضيب، ومتعهدين للفنانين والفنانات والقونات، صالة خالية من البعام والكواكب وتوجد عربات استرتش وفرقة كاملة للزفة وتكتمل الأمنيات أن تكون الصالة بمدينة هيرسيليا قرب الحديقة النباتية.
*الطقة والمنجرية في اسرائيل !
@ بعد أن أصبح التطبيع مع العدوالاسرائيلي لزاما، علينا التعرف على عادات وطبائع المجتمع الإسرائيلي وما تحلله وما تحرمه الديانة اليهودية خاصة في مجال الاكل والشراب حتى نندمج في المجتمع الإسرائيلي . معروف أن جزءاً كبيراً من التعاليم الدينية في الديانة اليهودية التي جاءت في التوراة والتلمود لا تختلف كثيراً عن ماجاء في الإسلام وذكرت في القرآن، عند المسلمين جاء التحريم واضح (حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير) وهنا لا تختلف اليهودية عن الإسلام الذي يحرم أكل الميتة والدم ولحم الخنزير وهذه أساسيات الاكل الحلال عند المسلمين. وعند اليهود يسمى الاكل الحلال بالكوشر Kosher وهوما يعرف بالأكل المناسب للديانة اليهودية التي تحرم بجانب الدم ولحم الخنزير أكل لحم الإبل والأرانب والوبريات، لكنها لا تحرم شرب الخمر يعني بالواضح أي سوداني مطبع يزور إسرائيل هذه الايام عليه أن يأكل ويشرب مطمئن في أي مطعم أوحتى في الشوارع.
*في إسرائيل لا تحلموا بعالم سعيد!
@ هذه العبارة قالها أحد السودانيين العائدين من إسرائيل بعد أن مكث فيها ٦ أعوام حسوما، ذاق فيها الأمرين عند الدخول إليها وفي الخروج منها. تعرض للتعذيب في معسكرات خاصة للمتسللين عبر الحدود المصرية وما تعرضوا له من ابتزاز تجار البشر المتعاونين مع اليهود لا يقارن مع تعذيب اليهود في معسكراتهم التي لا يمكن الصمود فيها وهى بمثابة مرحلة لكسر الإرادة والروح وإضعاف القدرة على اي شكل من أشكال المقاومة والاعتراض وبعدها اخلوا سبيلهم ليواجهوا المجتمع الإسرائيلي العنصري بمعنى الكلمة وكانوا ينادونهم بالزنوج العرب، لم تقبلهم المجتمعات الإسرائيلية وكان أطفال اليهود يسخرون منهم ويعتبرونهم مجرد فئران قذرة لا يسمحون لهم بالسكنى معهم في الأحياء اليهودية ولا المستوطنات وفي كل مرة ينادونهم بزبالة العرب ارجعوا لبلدانكم، : هذه إسرائيل التي تريدوننا التطبيع معها.
الجريدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock