غير مصنف

دعما للحكومة ومطالب الثورة.. احتفالات لقوى التغيير بالخرطوم الإثنين

أعلنت قوى “إعلان الحرية والتغيير” في السودان، الأحد، عن تنظيمها مسيرات واحتفالات بولاية الخرطوم، الإثنين؛ دعماً لحكومة الفترة الانتقالية، وللمطالبة بتنفيذ مطالب الثورة.

بالمقابل، دعت أحزاب وقوى أخرى، بينها الحزب الشيوعي، إلى مليونية (احتجاجات) في الخرطوم الإثنين، بهدف “تصحيح مسار الثورة”.

ويعود تنظيم الفريقين لفعاليات الإثنين لكونه يوافق يوم 21 أكتوبر/ تشرين أول 1964، الذي شهد إسقاط حكومة الفريق إبراهيم عبود، ليصبح هذا التاريخ ذكرى أول انتفاضة شعبية ضد نظام الحكم العسكري بالسودان.

وقال المتحدث باسم لجنة العمل الميداني لقوى التغيير، شريف محمد عثمان، في مؤتمر صحفي، إن قوى التغيير ستنظم مواكب جماهيرية وفعاليات في ستة أماكن بولاية الخرطوم.

وأوضح أن المواكب ستتوجه إلى أماكن الاحتفال المحددة في ساحة الحرية بالخرطوم وخمسة ميادين أخرى في مدينتي “بحري” و”أم درمان”.

وأضاف عثمان أن تلك الفعاليات تستهدف دعم الحكومة الانتقالية، وتنفيذ مطالب الثورة، وبينها رحيل رموز النظام السابق من أجهزة الدولة، وحل حزب المؤتمر الوطني الحاكم سابقًا، بزعامة عمر البشير.

وتابع: “وكذلك حث الحكومة في إنجاز ملف السلام، واستكمال لجان التحقيق في العنف ضد المحتجين، عقب 11 أبريل (نيسان) الماضي (عزل البشير)، وحادثة فض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش بالخرطوم (في 3 يونيو/ حزيران الماضي)”. (الاناضول)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock